18/8/2021م

استقبل وكيل وزارة التعليم العالي والبحث العلمي  البرفسور سامي محمد شريف اليوم بمكتبه بالعاصمة الخرطوم الدكتور علي أحمد سالم مدير مكتب التواصل والإعلام بوزارة التعليم العالي والبحث العلمي بحكومة الوحدة الوطنية والدكتور الهادي ابوصبيع رئيس قسم الملحقيات بإدارة الملحقيات وشؤون الموفدين والدكتورة فتحية دلاف الملحق الأكاديمي بالساحة السودانية وحضر اللقاء الدكتور عاصم أحمد حسن نائب مدير الإدارة العامة للقبول وتقويم وتوثيق الشهادات والسيد صديق بشرى الفاضل مدير عام الإدارة العامة للعلاقات الخارجية بوزارة التعليم العالي والبحث العلمي السودانية.

كان هذا اللقاء مناسبة لنقل تحيات معالي وزير التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور عمران القيب للأخوة بوزارة التعليم العالي السودانية وعلى رأسهم معالي الوزير الدكتورة إنتصار صغيرون الزين وحرص ليبيا في تعزيز روابط الأخوة التي تربط بين الشعبين الشقيقين.

وتم خلال الاجتماع استعراض جملة من المشاكل والعراقيل التي تواجه الطلبة الليبين الدارسين بالساحة السودانية واقتراح السبل الكفيلة لحلها وكلف السيد الوكيل نائب مدير الإدارة العامة للقبول وتقويم وتوثيق الشهادات بمتابعتها والتواصل مع الملحق الأكاديمي لحل كل هذه المشاكل.

من جانبه أكد السيد الوكيل على اهمية تجديد مذكرة التفاهم بين البلدين وتضمين كل المقترحات التي تزيح العوائق أمام الطلبة في البلدين الشقيقين وتفتح آفاق التعاون المشترك بينهما وبهذا الخصوص تم الاتفاق على إحالة المقترح لمعالي الوزيرين لأخذ الرأي بالخصوص.

كما تم التطرق إلى اهمية تبادل المعلومات فيما يتعلق باعتماد الشهادات التي تمنح من مختلف الجامعات السودانية خاصة بالنسبة للطلبة الليبين الدارسين على حساب أنفسهم وفي هذا الجانب أكد السيد الوكيل إلى اهمية تواصل الملحق الأكاديمي مع الوزارة بخصوصهم وأهمية إحالة إجراءاتهم عن طريق الملحق الأكاديمي.

تجدر الإشارة هنا إلى أن إدارة الملحقيات وشؤون الموفدين بوزارة التعليم العالي والبحث العلمي تسعى إلى متابعة ظروف كل الطلبة الليبين الدارسين بالخارج للوقوف على مشاكلهم بهدف حلها وتوفير المناخ الملائم لهم.