في إطار متابعته لمؤسسات التعليم العالي والبحث العلمي المنتشرة على امتداد الوطن الحبيب زار يوم الأمس الأربعاء 11/ أغسطس/2021م  الدكتور عمران القيب وزير التعليم العالي والبحث العلمي  كلية التربية مزدة رافقه في هذه الزيارة رئيس الأكاديمية الليبية للدراسات العليا وعدد من مديري الإدارات والمكاتب والمستشارين بالوزارة حيث كان في استقباله عميد وأعضاء هيئة التدريس بالكلية وعدد من أعضاء اللجنة التسييرية لبلدية مزدة

الوزير ومن خلال مشاهدته للحالة المتردية للمبنى المستغل من قبل الكلية والذي لا يرقى لأدنى معايير الجودة أصدر تعليماته لمكتب المشروعات بالوزارة للبدء الفعلي في التحوير والصيانة العاجلة للمبنى المخصص للكلية بحيث يصبح مكانا مناسبا يرتقي لمعايير الجودة ليسهم في نجاح العملية التعليمية.

كما استقبل معاليه عددا من الفاعليات الاجتماعية بالإضافة الى أعضاء المجلس التسييري لبلدية مزدة والذين طالبوه بضرورة الاهتمام بالمناطق النائية التي تفتقر الى الكوادر المتخصصة خاصة في مستشفى مزدة والذي يفتقر الى المتخصصين في مختلف المجالات.

الوزير في حديثه أكد على أهمية خلق الكوادر الطبية خاصة في المناطق النائية التي تفتقر لوجودها مما يجعل متساكنيها يضطرون إلى قطع مئات الكيلومترات من أجل تلقي العلاج في المدن الرئيسية بالتالي سوف يكون لهذه المناطق نصيب في أية قرارات إيفاد قادمة..