طرابلس 27/مارس/2022م

عقد اليوم بمدرج رشيد كعبار بجامعة طرابلس الملتقى الأول بعنوان “دور الدراسات والأبحاث في رسم السياسات” تحت شعار “شراكة – تكامل – تطوير” الذي تنظمه كل من وزارة التعليم العالي والبحث العلمي والمجلس الوطني للتطوير الاقتصادي والاجتماعي، بحضور معالي وزير التعليم العالي والبحث العلمي ومدير المجلس الوطني للتطوير الاقتصادي والسيد وزير البيئة وعدد من الخبراء والمهتمين، حيث أثنى الدكتور “محمود الفطيسي” مدير عام المجلس في كلمته على تجاوب معالي وزير التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور “عمران القيب” في اقامة هذا المحفل العلمي.

معالي الوزير أكد في كلمته دور الدراسات في حل الازمات التي تعيشها بلادنا، بعدها قدمت عروض المشاركين، كانت الأولى بعنوان علاقة المجلس الوطني للتطوير الاقتصادي والاجتماعي بالمراكز البحثية والجامعات للدكتور “محمود الفطيسي”، تلاها العرض الثاني بعنوان “طاقات بشرية وبيئة بحثية” ألقاها الدكتور “عبدالحكيم الناجح”، بينما العرض الأخير بعنوان “دور المجلس في تطوير العملية التعليمية والبحثية بالتعاون مع الخبراء الليبيين المتواجدين في الجامعات والمراكز البحثية العالمية” ألقاها الدكتور “مصطفى ابوشاقور”

بعدها فتح المجال باب النقاش للحاضرين وفي اختتام الملتقى تليت مجموعة من التوصيات تلخصت في:
1. تشكيل لجنة دائمة للتنسيق بين وزارة التعليم العالي والبحث العلمي والمجلس الوطني للتطوير الاقتصادي والاجتماعي لترجمة الأبحاث إلى سياسات تخدم خطط التنمية للحكومة.

2. تعزير التواصل مع الخبرات الدولية الموجودة بالداخل والخارج

3. دعم برامج الابتكار الخدمية والصناعية والاهتمام بالمواعب وتوفير البيئة المناسبة لهم

4. الإستمرار في اقامة المؤتمرات العلمية والندوات وترجمة تزصياتها إلى برامج تنفيذية وخطط.